Content
التصويت
كيف عرفت موقع البورد العربي ؟
مشاهدة النتائج
Content
نموذج القائمة البريدية
يرجى إدخال بريدك الإلكتروني لتنضم إلى قائمتنا البريدية

التدريب الإلكتروني

http://www.arbboardmag.com/?p=1114

كانت أمسية جميلة
يوم أمس عند الساعة 8:00 مساء انطلقت المرحلة الثالثة من البرنامج التدريبي الرائع الدبلوم الاحترافي في التدريب الإلكتروني.

بعد النجاح الراقي في المستويين الأول اختصاصي تدريب عن بعد 20 ساعة تدريبية معتمدة والثاني مدرب الكتروني معتمد 25 ساعة تدريبية معتمدة، انطلقت المرحلة الثالثة مرحلة الدبلوم الاحترافي في التدريب الإلكتروني وعدد ساعاتها 30 ساعة تدريبية معتمدة، وبالتالي يكون عدد ساعات الدبلوم 75 ساعة تدريبية معتمدة.
بدأ التدريب في المستوى الأول في بداية شهر مايو 2020، حيث تم تنفيذ 6 دورات في المستوى الأول بعدد مادربين تجاوز 150 مشاركا، وبعدها عقد المستوى الثاني، وعادت عجلة تدريب المستوى الأول مرة أخرى بتقديم منحة تدريبية لأبناء السودان واليمن، استفاد من تلك المنحة 80 مشاركا، ومن ثم منحة أخرى لأبناء الأمة العربية حيث شارك أكثر من 320 مشاركا وتخرج 200 مستفيد من كل ارجاء الوطن العربي ومن أبناء الأمة العربية خارج الوطن العربي.
وبعد ذاك انعقد المستوى الثاني للمرة الثانية.
والآن ينطلق الدبلوم المستوى الثالث بعد. 30 مشاركا وهي خلاصة المتدربين الذي تحاوز عددهم 500 مشارك.
إنها تجربة جد كبيرة وراقية بل ومتميزة.
العجيب أن الطلب على استمرار هذا البرنامج يتزايد، وعليه ونزولا عند رغبة الجميع سيعاد البرنامج بمستواه الأول في شهر سبتمبر إن شاء الله.
*إن البورد العربي للاستشارات والتدريب والتنمية البشرية ملتزم التزاما تاما في مسايرة التطور التقني والفكري في التدريب والاستشارات وتطوير الموارد البشرية.
الجدير ذكره أن البورد العربي بدأ مسيرته في التدريب الإلكتروني والتدريب عن بعد عند انطلاقه في التدريب الفعلي عام 2010 وقبل أن يبدأ التفكير الجدي في هذا النوع من التدريب على الأقل في الوطن العربي.
إن جائحة كرونا جعلت الجميع يفكرون في التدريب الإلكتروني ولكن من كان مستعدًا ولديه بنية تحتية استطاع أن يكون في الريادة، وهذا ما فعله البورد العربي للاستشارات والتدريب والتنمية البشرية.
يذكر أن البورد العربي عقد 3 ندوات عن هذا التدريب التدريب الإلكتروني وقد كانت ناجحة بكل المقاييس.
وهنا كوني من قاد هذه العملية منذ بدايتها بل مذ بداية التفكير بها ووضع اسسها فما كان لي أن أنجح ولا ينجح البرنامج بهذه الكيفية لولا وجود إدارة كفؤة كإدارة البورد العربي وعلى رأسها المدبر العام الأستاذ ماهر البدري ويساعده المدير الإقليمي في مكتب القاهرة الأستاذ رشاد بدر ومساعديهم في كل من مصر واليمن وبقية مراكز وكاتب وممثلي البورد العربي في كل المناطق العربية وغيرها، فلهم خالص الشكر والتقدير فقد كانوا عند حسن الظن بهم.
ولكن هناك من عمل بكل جهد للتميز وإنتاج مادة تدريبية متكاملة واختيار مواضيع التدريب بكل كفاءة وتنفيذ التدريب كل فيما يخصه وقد تفوقوا على انفسهم بشكل ادهشني وأدهش كل من تابع البرنامج سواء كمتدرب أو مراقب ألا وهم أولئك المبدعون (د. زكريا خنجي، أ. رشاد بدر، أ. عبدالحكيم الذبحاني، أ. عمر الحبيشي) فلهم مني شخصيا ومن إدارة البورد العربي خالص الشكر والتقدير فقد ادهشونا في قاموا به، وأعجبني استيعابهم للفكرة وسرعة انجازهم لما يجب أن يكون وبأفضل صورة.
خالص شكري لمن أعانونا في انجاح التدريب وايصال فكرة هذا البرنامج إلى أرجاء المعمورة ممثلي البورد العربي في *ليبيا والأردن ولبنان والسودان وماليزيا واليمن والامارات وعمان والبحرين.

شكرًا لكل من حضر البرنامج وأسهم في انجاح الفكرة لأنها فكرة تدريبية عربية سايرت المتغيرات ونجحنا في إيصالها إلى الكثير من دول العالم.

بقلم: د. أحمد البدري
رئيس البورد العربي للاستشارات والتدريب والتنمية البشرية.
الثلاثاء 25 أغسطس 2020 – الكويت.

2020-08-27
عدد المشاهدات: (101)